التوحد هو اضطراب عصبي بيولوجي معقد التركيب يستمر على مدى عمر المصاب به، وهو أحد مجموعة االضطرابات المعروفة باسم اضطرابات التوحد.
المزيد

1 من بين 160 طفلاً لديه اضطراب طيف التوحد (ASD).
تبدأ ASDs في مرحلة الطفولة وتميل إلى الاستمرار في مرحلة المراهقة والبلوغ.
بينما يمكن لبعض الأشخاص المصابين بالتوحد أن يعيشوا بشكل مستقل ، يعاني آخرون من إعاقات شديدة ويتطلبون رعاية ودعم مدى الحياة.
يمكن للتدخلات النفسية الاجتماعية القائمة على الأدلة ، مثل العلاج السلوكي وبرامج تدريب المهارات الوالدية ، الحد من الصعوبات في التواصل والسلوك الاجتماعي ، مع وجود تأثير إيجابي على الرفاهية ونوعية الحياة للأشخاص الذين يعانون من اضطراب طيف التوحد ومقدمي الرعاية لهم.
يجب أن تترافق التدخلات للأشخاص الذين يعانون من اضطراب طيف التوحد من خلال اتخاذ إجراءات أوسع نطاقاً لجعل البيئات المادية والاجتماعية والمواقف أكثر سهولة وشمولية وداعمة.
في جميع أنحاء العالم ، غالباً ما يتعرض الأشخاص المصابون بالتوحد إلى الوصمة والتمييز وانتهاك حقوق الإنسان. على الصعيد العالمي ، يعد الوصول إلى الخدمات والدعم للأشخاص الذين يعانون من التوحد غير كافٍ.

عمر اقل من  6 أشهر
ابتسامات عريضة  قليلة جدا او منعدمة مع انعدام اى تعبيرات دافئة او مثيرة .
التواصل بالعين قليل جدا او منعدم .
عمر اقل من 9 أشهر
لا تبادل او مشاركة للابتسامات او الاصوات او اى تعبيرات اخرى للوجه.
عمر اقل من 12 شهرا
انعدام الحديث او انه قليل جداً
انعدام الايماءات و الاشارات او قلتها ، مثل الإشارة الى شىء باليد ، أو محاولة الوصول الى شىء ما ، أو التلويح باليدين .
لا يستجيب الطفل لأسمه او يستجيب بشكل ضعيف.
عمر اقل من 16 شهرا
لا ينطق اى كلمات او كلمات قليلة جداً.
عمر اقل من 24 شهرا
لا يستطيع تكوين جمل من كلمتين ، او فقط جمل لا معنى لها . (لا يشمل التقليد أو التكرار)

المزيد

موقع متخصص فى دعم الاسر التى يعانى احد افرادها من اضطراب التوحد او اى اضطرابات مشابهة . بتقديم كل ما يلزم من معلومات و توجيهات و اخبار عن التوحد و الجهات و الافراد القادرين على المساعدة

كل من تعامل مع اسرة لديها طفل يعنى من التوحد او غيره من الاضطرابات العقلية او العصبية يعرف تماما مدى المسؤلية التى تضاف الى الاسرة كلها لرعاية و تحسين حياة هذا الطفل . و فى حين ان هناك العديد من مراكز العلاج و المختصين فى هذا المجال الا انه يبقى العدد غير كاف لمساعدة جميع الاسر . كما ان معظم الاسر لا تحتمل التكلفة المرتفعة لجلسات التدريب و تصحيح النطق فى حين ان بعض الاسر تضطر الى السفر الى مدن بعيدة و دفع تكاليف باهظة ليحصلوا على تلك الخدمات . 
و للأسف فان بعض الاسر تضطر فى النهاية الى التساهل فى رعاية الطفل و تتركه بدون تدريب او اى محاولة لتحسين حياته . 
 من هنا كانت الفكرة .
موقع متخصص يقدم كل المساعدة الممكنة لاسرة المتوحد بداية من اطلاعهم على الاعراض و العلامات المشيرة للتوحد  و اين يذهبون للتاكد من التشخيص  ثم ايصاله باقرب مراكز الدعم و الجمعيات التى قد تساعدهم  مرورا بتدريبهم على تقنيات العلاج المعروفة حاليا لتقليل النفقات بقدر الامكان  . و بالطبع تقديم الدعم النفسى و المعنوى للاسرة نفسها فى كل مراحل الرحلة بداية من التغلب على التخوافات و الاضطراب فى بداية التشخيص و الى الوصول الى حياة مستقرة و مريحة لهم و لمصاب التوحد .

توفير دليل شامل للاسرة لتشخيص حالة الاطفال فى سن مبكر و مع بداية ظهور علامات التوحد 

توفير مسار عملى محدد بالخطوات لكل ما يلزم الاسرة بعد تشخيص الحالة

توفير دليل شامل للاسرة على التعامل مع حالة التوحد نفسيا و جسديا 

توفير خدمات ارشادية و نفسية للاباء للتخلص من اى اثار سلبية ناتجة عن تشخيص التوحد 

توفير تدريب احترافى على برامج العلاج المشهورة مثل العلاج السلوكى و تصحيح النطق لزيادة عدد المدربين فى هذا المجال و ايضا ليتمكن الاهل من ادارة الجلسات مع ابنائهم دون الحاجة لمختص و بالتالى توفير بعض النفقات الزائدة 

محرك بحث كامل لكل المراكز و الجمعيات و المختصين و التى تقدم خدمات لمصابى التوحد و اسرهم بهدف تسهيل وصول الاهل للاماكن القريبة منهم